الجغرافيا: تضاريس وموارد سطحية متنوعة

التضاريس والموارد السطحية المغربية
يعد التنوع من أهم السمات التي تطبع المغرب في جميع مجالاته الطبيعية والبشرية. فأين تبرز سمة التنوع على مستوى التضاريس والموارد السطحية بالمغرب

1- الوحدات التضاريسية الكبرى

أـ الجبال

تنقسم الجبال المغربية إلى مجموعتين:
- سلسلة جبال الريف: توجد بأقصى الشمال، وهي متوسطة الارتفاع، أعلى قممها توجد بجبل تدغين 2456 مترا.
- السلسلة الأطلسية: تنقسم إلى ثلاث سلاسل هي: الأطلس المتوسط أعلى قمة بجبل بوناصر 2456 م، والأطلس الصغير ، أعلى قمة بجبل سروا 3304 مترا، والأطلس الكبير الذي توجد به أعلى قمة بالمغرب بجبل توبقال4165 مترا.

ب- السهول والهضاب

تتميز الهضاب والسهول المغربية بانتظامها في ثلاث مجموعات تفصل بينها السلاسل الجبلية، وهي: سهول وهضاب المغرب الشمالي الغربي التي تنتظم بصورة موازية للمحيط الأطلنتي، وأهمها سهل دكالة والغرب وعبدة وهضبة سايس وحاحا، ثم سهول وهضاب المغرب الشرقي، وأهمها حوض ملوية والهضاب العليا، وهضاب المغرب الجنوبي أهمها سهل سوس وتافيلالت.

ج- التضاريسية الصحراوية

تتشكل من الحمادات والعروق والرقوق.

2- الموارد السطحية

أ-المجاري المائية

تنبع معظم الأنهار والوديان المغربية من المناطق الجبلية التي تعد بمثابة خزانات رئيسة للمياه، وتختلف هذه الأنهار من حيث نظام جريانها وشكل تصريفها ومقدار صبييها، إذ يعد نهر ملوية وأم الربيع وسبو من أهم الأنهار المغربية، في حين يبقى كل من نهر زيز ودرعة من الأنهار الضعيفة والموسمية الجريان لوجودها بالمناطق الجافة.

ب-الغطاء النباتي

تنتشر الغابات الكثيفة نسبيا بالمناطق الجبلية الرطبة المكونة من أشجار الأرز والبلوط الأخضر والصنوبر بالإضافة إلى غابات البلوط الفليني بالمعمورة وأركَان بسوس. وفي المقابل يتراجع الغطاء النباتي بالجنوب والجنوب الشرقي حيث ينتشر الشيح والحلفاء والدوم.

ج-التربة

تغطي سطح المغرب أنواع متعددة من التربة، حيث تنتشر بالمناطق الجبلية تربات فقيرة ضعيفة السمك، وتنتشر بالهضاب الجافة والمناطق الصحراوية تربات مالحة أو رملية، أما بالمناطق السهلية فتنتشر تربة خصبة أهمها تربة الحمري والتيرس.

نخلص إلى أن تنوع الخصائص الطبيعية بالمغرب يؤدي إلى تعدد ثرواته السطحية وثراء موارده الباطنية.



إرسال تعليق

0 تعليقات