مفهوم البيداغوجيا واستعمالاته

واتساب
مفهوم البيداغوجيا
تعد البيداغوجيا إحدى تخصصات التربية وفرعا من فروعها. وهي في معناها الحصري الطريقة التأملية والمؤسساتية لتعليم معرفة أو اكتساب مهارة. وتتبلور فعاليتها أساسا داخل فضاء المدرسة. وهي تشير إلى عملية التفكير حول الغايات والأهداف التربوية العامة. وحول الوسائل والمناهج والعلاقات التربوية التي تمكن من تحقيق تلك الأهداف جزئيا أو كليا. كما قد تشير إلى سلوك المدرس التربوي بكل جوانبه المنهجية أثناء قيامه بتنفيذ فعل تربوي محدد متصل بنظرية تربوية ما.
ويمكن التمييز بين استعمالين للفظ بيداغوجيا وهما:
  • كون البيداغوجيا بمثابة نشاط معرفي، قوامه تفكير فلسفي وسيكولوجي في غايات وتوجهات الأفعال المطلوب ممارستها في وضعية التعليم أو التربية على الطفل أو الراشد أو بواسطتهما. وتندرج ضمن هذا التصور مثلا، مبادئ التبسيط والتدرج والمنافسة.
  • كونها بمثابة نشاط عملي يتضمن مجموع تصرفات المدرس والمتعلمين داخل القسم. وبهذا، يمكن تعريف البيداغوجيا باعتبارها اختيار طريقة ما في التدريس أو إجراءات وتقنيات معينة وتوظيفها بارتباط مع وضعية تعليمية.
استند التمييز بين البيداغوجيا والتربية لدى معظم الباحثين على التمييز بين طبيعة أبحاث كل منهما ونوعية مقاربتهما للأنشطة التعليمية. فالبيداغوجيا، حسب أغلب تعريفاتها، هي بحث نظري، أما التربية فهي ممارسة وتطبيق.
دفاتر التربية والتكوين العدد 1
الأقسام:
الأشرطة المشابهة

0 التعليقات: