أنشطة السكان: الفلاحة

واتساب

أنشطة السكان: الفلاحة

الفلاحة في العالم

تمثل الفلاحة جزءا من القطاع الأول، فما مفهومها؟ وما مقوماتها وأنواعها؟ وكيف يتوزع إنتاجها عبر العالم؟

1. مفهوم الفلاحة وأنواعها

الفلاحة نشاط اقتصادي يقوم على الزراعة وتربية الماشية والدواجن، وتدخل ضمن القطاع الاقتصادي الأول. وتنقسم الفلاحة إلى نوعين:
- فلاحة تقليدية: تشغل أعداداً كثيرة من العمال، مردوديتها ضعيفة أو متوسطة.
- فلاحة عصرية: لا تحتاج إلا إلى عدد قليل من العمال، وتستخدم آلات وأدوات متطورة، مردوديتها مرتفعة.
وتكمن أهمية الفلاحة في توفير الغذاء (مواد نباتية، ومواد حيوانية)، وتوفير الشغل (في البوادي، وفي المدن)، وتنشيط القطاعات الاقتصادية (الصناعة، والتجارة والخدمات).

2. مقومات الفلاحة

ترتكز الفلاحة على عدة مقومات:
- المقومات الطبيعية: تتمثل في نوعية التضاريس والتربة والمناخ.
- المقومات البشرية: تتمثل في التقنيات والأساليب (تقليدية، وعصرية)، ورؤوس الأموال، والمواصلات، وسياسة الدولة (تكوين الفلاحين، واستصلاح الأراضي، والدعم التقني والمادي).

3. توزيع الإنتاج الفلاحي عبر العالم

يتركز الإنتاج الفلاحي بعدة مناطق من العالم هي: الصين، والهند، وأمريكا الشمالية، وأوربا، في حين تبقى دول إفريقيا مرتبطة بالخارج للحصول على حاجياتها الغذائية. ويفسر التوزيع المتفاوت للإنتاج الفلاحي بعوامل بشرية (ارتفاع عدد السكان)، عوامل طبيعية (ملاءمة المناخ)، وعوامل اقتصادية (استفادة الفلاحة من التطور الصناعي).
خلاصة: تشكل الفلاحة قطاعا حيويا، لارتباطها بالأمن الغذائي للدول، ولأهميتها في تنشيط باقي القطاعات الاقتصادية.
الأقسام:
الأشرطة المشابهة

0 التعليقات: